المزيد

اجتماع بجمعية “تومياد” لبحث التعاون بين مصر وتركيا بحضور القائم بأعمال السفارة التركية

اجتماع بجمعية “تومياد” لبحث التعاون بين مصر وتركيا بحضور القائم بأعمال السفارة التركية
كتب : ماهر بدر
وفد رجال أعمال تركي يزور مصر غدا الثلاثاء للاستثمار في مصر
“متي بشاي” يكشف أسباب ارتفاع الصادرات المصرية لتركيا
العجواني: هناك فرصا تصديرية كبيرة لصناعات المصرية للسوق التركي
عقدت جمعية رجال الأعمال الأتراك المصريين”تومياد” اجتماعا اليوم الإثنين في مقر الجمعية لمناقشة خطة عمل الجمعية خلال الفترة المقبلة، وبحث سبل التعاون وزيادة الاستثمارات والتبادل التجاري بين البلدين، وفقا لتصريحات المهندس متي بشاي نائب رئيس الجمعية.
وحضر الاجتماع القائم بالاعمال السفير صالح موتلو ، والملحق التجارى السيد هاكان اتاي ، واتيلا ينيجون المهندس متى بشاى نائب رئيس الجمعية ، والمهندس مصطفى العجوانى عضوٍ مجلس ادارة الجمعية، واللواء سمير شما عضو مجلس الادارة ، والمهندس شريف البربرى عضو مجلس الادارة ، ونجيب هرجنيش الامين العام، وأحمد طوى عضو مجلس الادارة ، وتامر فخرى عضو مجلس الادارة ، ومحمد اصلان عضو مجلس الادارة .
ويزور مصر يوم الثلاثاء المقبل وفد رجال اعمال من تركيا لبحث زيادة الاستثمارات التركية في مصر، وسيتم عقد لقاءات بي تو بي بين الوفد التركي ورجال اعمال مصريين بأحد فنادق القاهرة.
وقال المهندس متي بشاي نائب رئيس جمعية رجال الأعمال الأتراك المصريين “تومياد” إن النشاط التجاري بين مصر وتركيا شهد زيادة ونشاط، خاصة بعد أزمة خلل سلاسل الإمداد والتوريد وارتفاع تكاليف الشحن التي شهدها العالم تأثرا بالأزمة الروسية الأوكرانية.
وكشف “بشاي” عن أن السبب في زيادة الصادرات المصرية للسوق التركي مؤخرا يرجع لعدة عوامل منها قرب المسافة بين البلدين، وثقة المستورد التركي في السلع والبضائع المصرية.
وأوضح قرب المسافة بين مصر وتركيا يجعل مخاطر ومصاريف الشحن أقل من غيرها لدول العالم، فضلا عن إنها بعيدة عن مناطق التوتر والحروب فى العالم.
وقال شريف البربرى عضو مجلس إدارة جمعية تومياد انه سيزور مصر وفد رجال اعمال من تركيا، وسيعقد مؤتمر موسع مع رجال اعمال من مصر.
وأضاف أن الوفد سيزور أيضا المناطق الصناعية في السادس من أكتوبر.
وقال المهندس حمادة العجواني، عضو مجلس إدارة جمعية رجال الأعمال الأتراك المصريين، إن من أسباب زيادة الصادرات المصرية للسوق التركي هناك ايضا ثقة فى المنتج المصرى فى تركيا وثقة المنتج التركى بمصر بما يعطى مؤشرات إيجابية فى المستقبل القريب.
وأضاف “العجواني” أن أيضا ضمن الأسباب المبادرات التى أصدرتها الحكومة المصرية لدعم الصادرات مثل مبادرة السداد النقدي للصادرات، ودعم المعارض والشحن الجوي.
وأوضح عضو مجلس إدارة جمعية “تومياد”، ان هناك فرصا تصديرية كبيرة لصناعات المصرية للسوق التركي، وأن الجمعية بصدد إعداد وتوفير هذه الفرص التصدرية، وإنه بالرغم من أن الميزان التجاري بين مصر وتركيا يميل لصالح الأخيرة إلا أن الصادرات المصرية شهدت تحسناً كبيرًا خلال السنوات الماضية.
ووفقا لأحدث تقارير الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء، نمت الصادرات المصرية إلى تركيا بنسبة 178.9%، لتصل إلى حدود 1.4 مليار دولار خلال الربع الأول من العام الحالى 2022 مقابل 537.1 مليون دولار خلال الربع المناظر من العام السابق عليه، بزيادة بلغت قيمتها 960.6 مليون دولار.
وجاءت صادرات وقود وزيوت معدنية ومنتجات تقطيرها فى المرتبة الأولى بين صادرات مصر لتركيا والتى ارتفعت قيمتها إلى حدود 927.1 مليون دولار خلال الربع الأول من عام 2022 مقابل 8.2 مليون دولار خلال الربع المناظر من العام السابق عليه، بزيادة قدرها 918.8 مليون دولار، بنسبة ارتفاع بلغت 11095.9%، يليها صادرات لدائن ومصنوعاتها بقيمة 124.7 مليون دولار خلال الربع الأول من عام 2022 مقابل 140.4 مليون دولار خلال الربع المناظر من العام السابق عليه، بانخفاض قدره 15.7 مليون دولار بنسبة 11.2%.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى