المزيد

عرض مشاكل المستثمرين

الاعلامى 

سمير المسلمانى

جمعية مستثمرى العاشر تعقد اجتماعها الثالث مع لجنة التنمية الصناعية المٌشكلة لحل مشاكل المستثمرين
التنمية الصناعية: 20 يوم فقط لإصدار الرخصة المؤقتة بعد استيفاء المستندات وتوسعة مقر الهيئة بالجمعية
عقدت جمعية مستثمرى العاشر من رمضان اجتماعها الثالث مع اللجنة المشكلة مع هيئة التنمية الصناعية بمقر الجمعية ظهر اليوم، الثلاثاء، في إطار خطتهما لزيادة التعاون المشترك لأجل حل كافة المشكلات والمعوقات التي تواجه كافة مصانع المدينة وإيجاد حلول عاجلة لها.
حضر الاجتماع من جانب جمعية المستثمرين كلا من الأستاذ أيمن رضا الأمين العام لجمعية المستثمرين والمهندس حسن الفندى والمهندس حمدى عتمان عضوى مجلس الإدارة والدكتور هالة صلاح الدين مدير عام الجمعية بالإضافة إلى عشرات المستثمرين وممثلى المصانع، كما حضر من جانب الهيئة العامة للتنمية الصناعية كلا من اللواء حازم عنان مساعد رئيس الهيئة العامة للتنمية الصناعية والعميد حسن جاد حسن مدير الإدارة العقارية وخالد عبد الحميد مدير فرع الهيئة بالمدينة.
رحب أيمن رضا الأمين العام لجمعية مستثمرى العاشر من رمضان بالسادة ممثلي هيئة التنيمة الصناعية لحرصهم الشديد في توفير الحلول السريعة لمشكلات المستثمرين في الإجتماعين السابقين وتفعيل دور اللجنة لخدمة المجتمع الصناعى.
قال اللواء حازم عنان مساعد رئيس الهيئة العامة للتنمية الصناعية بأن الهيئة تسعى بكل شدة في تذليل أي عقبات أمام المستثمرين والتنسيق المستمر مع الجمعية، مشيرا بأن اتجاه الدولة هو تشجيع الصناعة وتسريع الإجراءات وتذليل المعوقات.
وأوضح بأن هيئة التنمية الصناعية تعد شريك رئيسى في عملية التنمية الصناعية والتى هدفها تحقيق التناغم مع السادة المستثمرين لمواجهة كافة التحديات.
7 مشكلات تواجه المستثمرين على طاولة اللجنة
وفى سياق متصل استعرض المهندس حسن الفندى عددا من المشكلات التي تواجه الصناعات الغذائية والمتمثلة في تأخير المعاينات للمصانع الغذائية من الهيئة، وعدم قيام فرع الهيئه بالعاشر من رمضان بإصدار وطبع رخصة التشغيل على الوضع القديم لأحد المصانع، والبطئ الشديد للمراسلات التى تتم بين الهيئه وجهاز العاشر والشركات والتى تصل الى عدة أشهر وتأخر معاينات المصانع.
طالب الفندى من الهيئة ضرروة الإهتمام بالصناعة في إطار خطة القيادة السياسية لدعم الصناعة والإنتاج لتحقيق القيمة المضافة.
كما اشتملت المشكلات التي تقدم بها المستثمرين أمام اللجنة على سرعة إصدار تراخيص البناء للمنشأت الصناعية والتي تأخير بالأشهر، و ضرورة ربط التعديلات الإداريه على رخصة التشغيل بالحصول على موافقة الحمايه المدنيه، وعدم وجود آليه لتسهيل إجراءات موافقات الحمايه المدنيه.
وتتظلم أحد الشركات من تأخر مشروعاتها لسنوات بسبب تأخر إجراءات إعتماد التنازل على قطعة أرض لضمها للمصنع.
كما اشتكى المستثمرين مع إطالة وقت تنفيذ الإجراءات مقارنه بالفرع الرئيسى بالتجمع الخامس بسبب قلة الموظفين وأيضا ضغط العمل الملاحظ أثناء تنفيذ الإجراءات وزيادة توزيع المهام المطلوبه منهم وتأخر تنفيذ المعاينات حسب رغبة المستثمر، علاوة على عدم تواجد الملفات الفنيه الخاصه بالمستثمرين القدامى بفرع الهيئه بمقر العاشر حيث يتم الذهاب الى فرع التجمع لإصدار صور من الملف الفنى الخاص بالشركات وذلك يستغرق وقت طويل فى تنفيذ الإجراءات.
كما يطلب أحد المصانع مهله سنه سجل صناعى مؤقت لإستكمال إجراءات الموافقه البيئيه حيث يعانى المصنع من توقف رخصته الصناعية منذ عام 2019م ولم يصدر لهم سجل صناعى دائم منذ هذا العام.
حلول فورية ولجان خاصة للمصانع
انتهى الاجتماع بالعديد من الحلول الفورية لبعض المصانع، وعقد لجان خاصة لإنهاء مشكلات بعض المصانع الأخرى وإنهاء التراخيص المتأخرة للمصانع.
ووعد اللواء حازم عنان مساعد رئيس الهيئة العامة للتنمية الصناعية المستثمرين بأنه من المقرر بأن تنتهى لجنة اشتراطات التراخيص خلال الأسابيع القليلة القادمة على أن تكون وقت إدار الرخصة المسبقة لا يتجاوز 20 يوم فقط بعد استيفاء المصانع بالإشتراطات والمعايير.
وأكد عنان بأن فروع الهيئة بالكامل بما فيها مقر العاشر من رمضان تقدم الخدامات الخاصة بالترخيص والسجل الصناعى، ومن بينها إصدار رخص التشغيل كما قامت الهيئة بمخاطبة الجهات المعنية لسرعة انتداب ممثلى الإدارة العامة للحماية المدنية وجهاز شئون البيئة لسرعة التعامل على الموافق المعلقة وإصدار خدمات الهيئة.
وفيما يخص تأخر إصدار بعض خدمات الهيئة أكد مساعد رئيس الهيئة العامة للتنمية الصناعية بأنه ابتداء من بداية شهر يونية الجارى تم تبسيط الإجراءات واختصار بعض المستندات لتسريع وتيرة إصدار الخدمات.
واتفق الطرفات على توسعة مقر الهيئة العامة للتنمية الصناعية داخل مبنى الجمعية، من أجل تكثيف خدمات الهيئة لتسع عدد أكبر من مصانع العاشر وزيادة التعاون المشترك لخدمة المستثمرين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى