المزيد

” التأقلم “مفتاح حقيقي لراحتك

” التأقلم “مفتاح حقيقي لراحتك..

بقلم عزة مصطفي كسبر .

على الإنسان أن يجد ما يجعله مرتاحاً فى حياته على قدر إستطاعته بالمتاح لديه..
عليه أن يطور من نفسه و يتجدد بالمتاح لديه..
يوسع مداركه ، فيتسع صدره ، فتتغير رؤيته..
التأقلم فى نظري هو تغيير في الرؤية أكثر منه مجرد تكيف أو تعايش .. هو إستخدام المتاح كمفتاح لحياة أكثر ملاءمة..

التأقلم عند الإنسان ليس معناه الإستسلام السلبي للظروف ، ولكن معناه الإستفادة بالمتاح ليخدمه ..

التأقلم … ليس بالضرورة أن يكون عن عجز أو إستسلام سلبي للظروف..
أحياناً يكون التأقلم إختياراً جيداً لمواجهة الظروف الصعبة أو المستحيل تغييرها ..
نجد التأقلم شائعاً حولنا في الطبيعة ، فهو ما يساعد المخلوقات بأنواعها على الإستمرار والحياة..

فهم يتأقلمون لأنهم لا يستطيعون تغيير الظروف البيئية ، ومن لا يستطيع التأقلم منهم ، عليه بترك المكان أو الإستسلام للموت ..
والبقاء دائما في الطبيعة لمن عنده مهارة التأقلم ..

لذلك… قبل أن ترفض” التأقلم ” كحل لمشكلتك ، عليك أن تفهم معناه الحقيقي ..
فربما كان مفتاحاً حقيقياً لراحتك..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى